الأسئلة المتداولة

الفَحْص السمعي  هو  مجموعة  من  الوسائل (استشارة  سريرية  و فُحُوص  تكميلية) الرامية  إلى  قياس  مستوى  السمع  لَدَى  الشخص.  و يُطلق على الاختبار الأساسي  لهذا القياس  تخطيط  السمع. و الغَرَضُ  منه  تحديد  العَتَبَة  السمعية  لكل  أُذُن ، و هي  أَخْفَضُ  صَوْتٍ  يُمْكِن  للشخص  سَماعه  (يُقاسُ  بالديسيبل) بترددات  مختلفة (تُقاسُ  بالهِرتز).

و بِحَسَب  أهمية  انخفاض السمع ، يُمكن  تحديد عدة  مستويات  من الصَّمَم : الخفيف ، و المُعتدل ، و الشديد  أو العميق. و قد  يُسَمّى الصَّمَم  أيضا  بضعف  السمع. أَضِفْ  إلى ذلك  أنَّ  تخطيط  السمع  يُساعِدُ  طبيب الأذن  والأنف و الحنجرة  على  البحث عن  مَدَى احْتِمَال  انخفاض  السمع. و لَمَّا  كان  للصَّمَم  أسباب  متعددة ، فإنَّ  معالجتَه  مشروطةٌ  بمعرفتها.

تَستطيعُ  القيام  بفَحْص سمعي  مِهني  في  المركز السمعي  أوديطيك (Auditec) الأَقْرَبِ إليك. و سيقوم  خبيرٌ  اختصاصي  في تقويم  السمع  بفَحْص  سَمْعِك، و وَضْعِ  تخطيط  له  بِناءً على  النتائج  المُحَصَّلَة  التي سيُناقشُها  مَعَك. فَحَدِّدْ  لَكَ  مَوْعِداً.  نحن  رَهْنُ  إشارتك.

يَحْدُث  ضعف  السمع  على  نَحْوٍ  مُسْتَتِرٍ و تدريجي  لا  يكاد  يَشْعُر به  الشخص. و غالِباً  لا  يَنْتبِهُ  لذلك  إلا  عن  طريق  أصدقائه  أو أقاربه.

فهل  قِيل  لك  مِراراً  في  الآونة  الأخيرة  إِنَّك  تستمع  إلى  المذياع  أو التلفزة  بصوت  مرتفعٍ  جدا ؟

و هل  تَشعُر  بأنّ  مَنْ  تُخاطِبهم  كثيراً  ما  يتكلمون  بصوتٍ  خافِتٍ  أو غير مفهوم ؟  إِذَنْ ، قد  يكون  سَمْعُك  في  انخفاضٍ.

اسْأَلِ  الخبراء  في  أحَد  المراكز السمعية  أوديطيك (Auditec)، و قُمْ  بِفَحْص  سَمعِك.  فالسَّمعُ  الجَيِّد  مِن  جَوْدَة  الحياة !

ترتبطُ  مدة  استعمال  الجهاز  السمعي ارتباطاً  و ثيقاً  بمدى  حِفْظه  و صيانته. فَمِن  أوَّلِ  ضَبْطٍ  لجهازك ، سيُقَدِّم  لك  الاختصاصي  في تقويم  السمع  تعليمات  في  هذا  الشأن. لكن  من  المستحيل  ألاَّ  يتأثر جهاز السمع  بالعَرَقِ، و الرطوبة  المحيطة ،  و أشعة  الشمس  أو الإصابات. و مع  ذلك  كُلِّه ، فإن  مدة  استعمال  هذه  الأَعاجِيب التكنولوجية  الصغيرة  يدعو  إلى  الدَّهشة. فقد  أثْبَتَت  التجربة  أنَّ  مدة  استعمال  الجهاز  السمعي هي  مِنْ  خَمْسٍ  إلى  سِتِّ  سنوات ، و هو ما  يُعادِل  أكثر  من  000 20  ساعةً  من  الاستعمال.

إذا  كُنْت  في  كثير من الأحيان  عُرْضَةً   للصَّخَب ، أو أنَّ  الضجيج  يجعلك  عَصَبِّياً ، و يَصْرِف  انْتِباهَك  أو  يَمْنعك  من  النوم ، فإنك  تحمي  سَمْعك  على  نحو فَعّال. و يَسُرُّنا في  المراكز السمعية  أوديطيك (Auditec)  إرشادكُم  إلى ما  لَدَيْنا من  أجهزة  مختلفة لحماية  السمع .

ذَلِك  يتَوَقَّفُ على  حجم  البطارية ، و أداء  الجهاز  السمعي  و مدة  الاستعمال. فالبطارية  الصغرى ، من  طِرَاز  10،  ، تَدُوم  ما  بين  ثلاثة  إلى خمسة  أيام   في  نظام  رَقْمي ذِي  خصائص  متعددة. و أمّا  البطارية  الكبرى ، من  طِرَاز  13، مَثَلاً ، فقد  تَصِل  مُدّتها  إلى  أسبوعَين  في  نظام  بسيط  جدا.

تُتِيح  المراكز السمعية  أوديطيك (Auditec)  جميع  منتجات الصيانة  المُناسِبة. و يَسُرُّنا  إرشادكُم  إلى ما  لَدَيْنا  من  منتجات  مختلِفة  و استعمالاتها.